• Incubating Partner

الكليب: انضمام “واحة الكويت” للميثاق الأممي


أكد رئيس فريق واحة الكويت خالد الكليب ان انضمام الفريق للميثاق العالمي للأمم المتحدة سيكون دافعا له لاستكمال رسالة العمل البيئية التطوعية التي يقوم بها محليا ودوليا.
وقال الكليب خلال مؤتمر صحافي مساء أول من أمس ان انضمام فريق واحة الكويت التطوعي إلى ميثاق الامم المتحدة الذي جاء ضمن خطاب الامين العام للأمم المتحدة بان كي مون وبترشيح من عضو اللجنة التنفيذية للميثاق العالمي للأمم المتحدة فاضل جرمن حمل مسؤولية كبيرة للفريق في مواصلة إنجاز مشاريعه التطوعية البيئية والتي لها تأثير مباشر على إنقاذ وتأهيل البيئة البرية الكويتية.
واضاف ان المشاريع البيئية التطوعية التي يقوم بها الفريق حصلت على التقدير المحلي والعديد من الجهات الحكومية والمؤسسات الأهلية, لافتا الى انه تم إنجاز الكثير من المشاريع والبرامج الناجحة والجادة والتي كان أبرزها زراعة 3 واحات (السيد ونيثنس وفيفا) التي بلغ عدد الاشجار فيها 8000 شجرة تغطي مساحة تتجاوز الـ 15 كلم.2
وتابع الكليب: كما أطلق الفريق مشروع سور الكويت الأخضر والذي سيغطي حدود البلاد بثلاثة صفوف من الأشجار خلال السنوات القادمة وعلى أمتداد 420 كلم طولي, مشيرا الى ان عدد الأشجار ستتجاوز في نهاية هذا المشروع أكثر من 315.000 شجرة وانه تمت زراعة أكثر من الفي شجرة حاليا.
من جهته أكد الرئيس التنفيذي لشركة صناعة البتروكيماويات البترولية والمساهم في دعم الفريق التطوعي اسعد السعد ان الشركة مستمرة في دعم منظمات المجتمع المدني, لافتا الى ان هناك مشاريع مشتركة تمثل رؤية الشركة الخاصة بالاهتمام بالمجتمع والبيئة.
وقال السعد ان الشركة تعمل الآن على الاهتمام “بحملة نبيها خضرة” والتي تهدف إلى احاطة الكويت بسور نباتي أخضر مؤكدا التزامه بتنفيذ المشروع داعيا الشركات ومؤسسات المجتمع المدني والمواطنين الى المشاركة في هذا المشروع لما له من فائدة تعود على الكويت.
بدوره قال الرئيس عضو اللجنة التنفيذية للميثاق العالمي للأمم المتحدة فاضل جرمن ان أهمية العمل التطوعي يشجعنا على اشراك منظمات المجتمع المدني والتطوعية في ميثاق الامم المتحدة لإيصالها الى العالمية وفتح ابواب العمل امامها اضافة إلى توسيعها.
وأشار الى انه من الواجب على الجميع ترسيخ اهمية العمل التطوعي في المجتمع لما له من فائدة ايجابية على الشخص والدولة, شاكرا وسائل الاعلام المختلفة لجهودها في نشر التوعية والعمل التطوعي ودعم منظمات المجتمع المدني.
في نهاية الحفل تم تكريم خالد الكليب ورئيس فريق الغوص الكويتي في المبرة التطوعية وليد الفاضل “وممثل اللجنة التنفيذية للامم المتحدة في الكويت” فاضل جرمن.